الجمعة 19 يوليو 2019
خبر: "الأونروا" تعلن عن موعد تسليم المساعدات المالية للاجئين الفلسطينيين في سوريا
اعتباراً من يوم الأحد 19 أيّار/مايو الجاري، ولغاية 31 تموز/ يوليو.
فلسطينيو سوريا | 2019-05-15 | خاص _ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا
أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين " الأونروا"، أنها ستبدأ بتوزيع المساعدات الماليّة للاجئين الفلسطينيين في سوريا، بدورتها الثانية للعام 2019، اعتباراً من يوم الأحد 19 أيّار/مايو الجاري، ولغاية 31 تموز/ يوليو.

وأوضحت الوكالة، أنّ التوزيع سيكون وفق معايير الاستهداف المسجّلة لديها، والتي يتحدد وفقها قيمة المبلغ، حيث ستستلم الحالات الأكثر عوزاً وفقراً مبلغ 24 ليرة سوريّة للشخص الواحد، في حين ستستلم الحالات التي لا تنطبق عليها المعايير 16 الف ليرة سوريّة.

وأشار الإعلان إلى أنّ العائلات التي استلمت في الدورة الأولى، سيتم إدراجها في الدورة الحاليّة، حسب معايير الاستهداف، وبأنّها ليست بحاجة لإجراء تدقيق، حيث أنّه يمكن لأي فرد من العائلة يبلغ من العمر 18 عاماً فما فوق (ومسجل مع العائلة في بطاقة التسجيل التابع للأونروا) استلام المساعدة عن أسرته ويجب إحضار الهوية الشخصية وبطاقة التسجيل بالأونروا وبطاقة العائلة أو بيان عائلة حديث (وصورة عن كرت التسجيل بالأونروا وصوره للهوية الشخصية من أجل تسليمها للبنك أثناء استلام المساعدات).

أمّا بخصوص العائلات التي لم تستلم التوزيعه السابقة، فيجب أن تقوم بتسجيل شكوى لاستلام المساعدة الجديدة، من خلال مكاتب الاستعلام عن المساعدات في "الأونروا" وسوف يتم إجراء التدقيق على هذه العائلات مباشرة، منوّهةً إلى أنّ  تسجيل الشكاوى سيبدأ اعتبارا من 19/ 5 /2019 حتى 18/ 7 / 2019.

و في حال وجود اختلاف بين عدد الأشخاص المستحقين والأعداد الواردة على قوائم التسليم، أشارت الوكالة إلى عدم تسلّم المساعدات، و ضرورة تحديث بيانات العائلة، وسوف يتم إرسال رسالة أخرى لتحديد تاريخ ومكان الاستلام.

 ونبهت إلى أنّه لن يطرأ أي تغيير على قيمة المساعدة المالية بعد استلامها من قبل اللاجئ في حال كان هذا التغيير متعلقاً باختلاف عدد الأشخاص المستحقين، أو متعلقاً بأحد معايير الاستهداف.

وسيكون التغيير فعالاً خلال الدورات اللاحقة وليس خلال الدورة الحالية.

وأورد اعلان الوكالة ملاحظة هامّة، بأنّ العائلات مقسمة على قوائم أسبوعية ولمدة عشرة أسابيع، وسوف يتم إرسال رسائل أسبوعيه إلى هذه العائلات حيث يتم من خلالها تحديد مكان الاستلام مع التاريخ حسب القوائم.

ودعت اللاجئين إلى الانتباه إلى الهواتف النقالة (الموبايل) وان تكون في وضع التغطية دائما من اجل استلام الرسائل.

وحول الية التسليم، أوضحت أنّه اذا كان مكان التسليم في بنك بيمو أو بنك البركة، فالاستلام يجب أن  يكون بنفس الفرع حصرا ولا يجوز الاستلام من اي فرع آخر

أما إذا كان مكان التسليم من شركه الهرم فيمكن الاستلام من أي فرع ضمن المدينة الموجود فيها الفروع التابعة للهرم.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة