السبت 21 سبتمبر 2019
خبر: النظام يُغلق حاجز منطقة القدم آخر متنفس لأهالي مخيّم اليرموك مع استمرار إغلاق حاجز العروبة
صورة أرشيفية
المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2017-11-01 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

أغلقت قوّات الأمن العسكري التابعة للنظام السوري أمس الثلاثاء 31 تشرين الاوّل، حاجز منطقة القدم – عسالي، أحد أهم منافذ جنوب دمشق بإتجاه مناطق العاصمة، بحجّة ضبطها سيّارة مشبوهة محملّة بالذخائر، متجهة إلى مناطق سيطرة المعارضة في حيّ القدم، ولم يُفصح الأمن العسكري عن مدّة الإغلاق وفق ما نقلت مصادر محليّة لـ"بوابة اللاجئين الفلسطينيين".

وأشارت المصادر للبوابة، أنّ إغلاق الحاجز سيؤدي إلى انقطاع دخول المواد التموينية على منطقة القدم وحي المأذنيّة، ما سينعكس سلباً على أهالي مخيّم اليرموك الذين يضطرّون منذ نحو 15 يوماً للتوجه إلى حاجز المأذنية التابع للمعارضة، لشراء بعض الحاجيّات الغذائيّة المحدودة، بعد أن أُغلق بوجههم حاجز العروبة بإتجاه بلدة يلدا المحاذيّة للمخيّم.

وأضافت المصادر، أنّ تجّار منطقة القدم بدأوا بتقنين بيع المواد، تحسبّاً لأزمة مرتقبة في حال استمر اغلاق الحاجز لفترة طويلة، وبالتالي تقنين بيع المواد الغذائية والاستهلاكيّة إلى مناطق جوار حي القدم، كما نوّهت المصادر إلى أنّ الحاجز كان بمثابة مخرج للحالات الطبيّة الطارئة الى مستشفيات العاصمة دمشق، ويستفيد منه لهذا الغرض أهالي المنطقة والمناطق المجاورة ومن ضمنها مخيّم اليرموك.

يأتي ذلك في ظل استمرار فصائل المعارضة السوريّة المسلحة، في بلدات جنوب  دمشق الثلاث، بإغلاق حاجز العروبة منذ الثامن عشر من تشرين الأوّل الفائت، وهو ما تسبب بأزمة إنسانيّة متفاقمة ومتسارعة لنحو 3 آلاف مدني محاصر في المخيّم. 

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة