الأحد 23 فبراير 2020
خبر: الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة تجتمع لبحث تحضيرات إحياء الذكرى التاسعة والستين
خلال اجتماع اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة
فلسطين المحتلة | 2017-04-12 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

عقدت اللجنة الوطنيّة العليا لإحياء ذكرى النكبة برام الله المحتلة، اجتماعاً في مقر دائرة شؤون اللاجئين لبحث التحضيرات لإحياء الذكرى التاسعة والستين للنكبة.

محمد عليان منسّق عام اللجنة الوطنية العليا لإحياء ذكرى النكبة، شدّد على ضرورة تكثيف العمل والإصرار من أجل استرداد الحقوق الوطنية خاصةً في الوقت الذي تمر به القضية الفلسطينية بأصعب الظروف على كافة المستويات، خاصةً التحديات التي تواجه أبناء الشعب الفلسطيني لإقامة دولتهم وعاصمتها القدس، والسبل الكفيلة بالحفاظ على ثوابت الشعب الفلسطينية وفي مقدمتها حق العودة لأكثر من ثمانية ملايين لاجئ فلسطيني في الوطن والشتات.

تحدّث المجتمعون حول المرحلة الراهنة وأهميّة إحياء ذكرى النكبة لهذا العام، وواقع اللجان في المحافظات والمتطلّبات لإنجاح الفعاليات، مؤكدين على ضرورة التواصل مع الجماهير والمؤسسات واللجان للحد من التراجع في المشاركات بالفعاليات الوطنيّة، والحفاظ على الزخم الجماهيري.

كما أكّد المجتمعون على ضرورة التنوّع في الأنشطة والفعاليات وضرورة التنسيق والعمل المتواصل مع الفصائل الوطنيّة والمؤسسات المختلفة الرسمية والشعبية والأهلية والنقابات والاتحادات والجامعات والمدارس، وحثّها على أخذ دورها المهم في إبراز النكبة وتداعياتها وحجم المعاناة والأم التي لحقت بالشعب الفلسطيني.

هذا وستتضمّن البرامج فعاليات تُعزّز المقاومة الشعبيّة في معظم المحافظات، وتوحيد الشعارات التي تؤكد على العودة وإطلاقها على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي، وحثّ الجماهير على المشاركة في الفعاليات المُقامة للتضامن مع الأسرى، خاصةً في فعاليات يوم الأسير 17 من الشهر الجاري.

وأكّد المجتمعون على ضرورة الإسراع في عقد الاجتماعات مع المحافظات في إطار اللجان العاملة وأن تضم كافة القوى والفعاليات الوطنيّة واللجان الشعبيّة والأهليّة، والنقابات والاتحادات، والمؤسسات التعليمية، ومشاركة أوسع لأبناء الشعب الفلسطيني في المدن والقرى والمخيّمات، وتتم تغطية الفعاليات المقامة في جميع أنحاء فلسطين المحتلة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة