الثلاثاء 23 أبريل 2019
خبر: انتهاء اجتماع القيادة السياسية في "عين الحلوة" ومحاولة لوقف إطلاق النار
من مخيم عين الحلوة
المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2017-08-23 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

انتهى اجتماع القيادة السياسية للفصائل والقوة الفلسطينية في منطقة صيدا بعد ظهر اليوم الأربعاء 23 آب، بالتوافق على تشكيل لجنتين ميدانيتين، الأولى  تضم كلّ من (حماس، عصبة الأنصار والحركة الاسلامية المجاهدة) وقد توجهت إلى مسجد الشهداء في منطقة الصفصاف، من أجل الاتصال بمجموعتي بلال بدر وبلال العرقوب، للعمل على وقف إطلاق النار.

 بينما توجهت اللجنة الثانية وهي مؤلفة من (جبهة التحرير الفلسطينية، حركة الجهاد الاسلامي، القيادة العامة، الجبهة الشعبية، فتح الانتفاضة، جبهة النضال الشعبي التابعة للمنظمة والتحالف) إلى مقر الصاعقة عند مفرق سوق الخضار، من أجل التواصل مع قائد الأمن الوطني الفلسطيني في منطقة صيدا، العميد أبو أشرف العرموشي لوقف إطلاق النار.

واتفق المجتمعون على تجهيز عناصر "القوة المشتركة" من أجل الانتشار في حي الطيرة، لحظة الاتفاق على وقف إطلاق النار، بحسب ما أفادت وسائل إعلامية.

يُذكر أنّ عدد الجرحى الذين أصيبوا، اليوم الأربعاء، قد بلغ  الخمسة جرحى، جراء اشتباكات مخيّم عين الحلوة بعدما أصيب عنصرين من حركة فتح.

هذا وأصيب شخص بسبب الرصاص الطائش، الذي اخترق زجاج منزله الكائن في محلة حي النجاصة في صيدا، وكما أصيب عنصران من أمن الدولة بعدما طاول رصاص الاشتباكات، مركز المديرية الإقليمية لأمن الدولة في الجنوب الكائنة في سراي صيدا الحكومي التي أقفلت أبوابها.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة