الأربعاء 26 فبراير 2020
خبر: تواصل الحملة العسكريّة على مخيّم درعا وقضاء لاجئ فلسطيني
اللاجئ الفلسطيني باسل خليل المصري
المخيمات الفلسطينية في سوريا | 2017-06-15 | خاص - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

سوريا - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تتواصل الحملة العسكرية البريّة على مخيّم درعا للاجئين الفلسطينيين جنوبي سوريا، حيث شهدت وتيرة المعارك شرقي المخيّم "قطّاع الجويّة"، أمس الأربعاء 14 حزيران، استعاراً ملحظوظاً بين قوّات النظام السوري والميليشيات الحليفة له التي تحاول اقتحام المخيّم من جهة، وفصائل المعارضةالسوريّة من جهة ثانية.

و نقلت مصادر من داخل مخيّم درعا، قضاء اللاجئ الفلسطيني، باسل خليل المصري، بالقرب من جبهة القتال.

وبالتزامن مع الحملة البريّة، صعّدت قوّات النظام من قصفها الجوي والصاروخي على أحياء المخيّم، حيث اسقطت مروحيات النظام عدداً من البراميل المتفجّرة المحشوّة بمادة النابالم الحارقة، فضلاً عن استهداف الأبنية بعدد من الصواريخ الموجّهة من طراز "فيل".

ويشار الى أنّ المخيّم درعا والأحياء المدنية المحيطة به، قد أعلنت مناطقَ منكوبة، بعد تدميرها بشكل شبه كلّي، ونزوح الأهالي عنها، وسط أوضاع انسانيّة قاسيّة، نتيجة تعذّر إيجاد ملاذات آمنة للكثير من المدنيين النازحين عن مناطقهم.

وكانت "بوابة اللاجئين الفلسطينيين"  قد نقلت نداءات استغاثة من لاجئين فلسطينيين في مدنية درعا، ناشدوا فيها المنظّمات والمؤسسات الإغاثيّة المحليّة والدولية، وعلى رأسها وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" وفصائل منظّمة التحرير، للتدخل الفوري والعاجل لإغاثتهم وتأمين بدائل آمنة لهم، بعد موجات القصف التي أتت على معظم الأبنية السكنيّة والمرافق الخدميّة في المخيّم والأحياء المجاورة.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة