الأربعاء 24 أبريل 2019
خبر: جراء مواقفه الداعمة لفلسطين...روجر ووترز يخسر 4 مليون دولار.
جراء مواقفه الداعمة لفلسطين...روجر ووترز يخسر 4 مليون دولار.
الفلسطينيون حول العالم | 2016-11-16 | وكالات

الولايات المتحدة الاميركية - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لطالما تعرض الموسيقي العالمي روجر ووترز، أحد أعمدة فرقة Pink Floyd لضغوط صهيونية جراء مواقفه المنصفة للقضية الفلسطينية وعدالتها، كان آخرها خسارة ووترز لعقد رعاية تبلغ قيمته 4 ملايين دولار أميركي كان قد وقعه مع شركة "أمريكان إكسبريس"، ويعود سبب فسخ العقد حسب مواقع عدة لوقوف ووترز مع طلاب جامعات كاليفورنيا الذين تضامنوا مع الشعب الفلسطيني، ودعوا إلى مقاطعة "إسرائيل".

من جهته كان قد صرح ووترز سابقاً أنه يقف قلباً وقالباً مع المدافعين عن فلسطين، وأضاف: " أرسل كل تحياتي القلبية ودعمي لهؤلاء الشباب في جامعات كاليفورنيا، الذين يدافعون عن إخوانهم وأخواتهم في فلسطين ويدعمون حركة المقاطعة وسحب الاستثمارات من "إسرائيل"".

ووفقا لصحيفة نييورك بوست، أنه بناء على موقف ووترز من "إسرائيل" قررت شركة "أمريكان اكسبريس" فسخ العقد مع ووترز، وهذا ما أكده تصريح الناطق باسم الشركة لوسائل الإعلام، إذ أكد أن " روجر كان بصدد عرض عظيم، إذ طُلِب من الشركة رعاية جولة له بقيمة 4 مليون دولار، ولكن الشركة سحبت عقدها لأنها لا تريد أن تكون جزءاً من جهوده  المعادية لـ"إسرائيل"".

ويعتبر ووترز من أبرز الداعين للمقاطعة الفنيّة والثقافية والاقتصادية للاحتلال منذ سنوات، وهو صاحب العبارة الشهيرة "الإيمان بحرية الشعب الفلسطيني أهم من مهنتي الموسيقيّة."

وكان ووترز قد قدم مطلع العام 2016 رسالة أمل لفلسطين، وذلك عبر شريط فيديو فلسطيني نشره من بلدة بلعين غربي رام الله المحتلة، يحمل تسجيلاً صوتيّاً لفرقته، لأغنية "Hey you" ضمن ألبوم "The Wall".

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة