الأحد 20 أكتوبر 2019
خبر: طلاب يبحثون الحق الفلسطيني عبر "جلسة محاكاة الأمم المتحدة" إحياءً لمئوية "بلفور"
جانب من النشاط
المخيمات الفلسطينية في لبنان | 2017-11-09 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

لبنان - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تحت عنوان "وعد من لا يملك لمن لا يستحق"، اجتمع نحو 190 طالباً وطالبة من مدرسة بهاء الدين الحريري، بينهم 20 طالباً من ممثلي البرلمانات الطلابية في مدارس وكالة "الأونروا" في صيدا، اليوم الخميس 9 تشرين الثاني في مقر البلدية، وذلك بجلسة محاكاة للأمم المتحدة، أطلقوا خلالها نداءً إنسانياً موحداً للمجتمع الدولي وبريطانيا لتحمل مسؤولياتهم تجاه معاناة الشعب الفلسطيني.

وجسّدت الجلسة التي عقدها الطلاب، بتنظيم من الشبكة المدرسية واللقاء التشاوري للجمعيات والمؤسسات الأهلية الفلسطينية في منطقة صيدا ومخيّماتها، تلك الجلسات التي تعقدها الجمعية العامة للأمم المتحدة لمناقشة قضايا دولية بارزة، وقضايا حقوقية، وأخرى متنازع عليها، وسط حضور رسميّ لشخصيات ثقافية وأكاديمية لبنانية وفلسطينية.

وخلال الجلسة، أكد الطلاب حق الشعوب في تقرير مصيرها، آملين أن ينعم الشعب الفلسطيني بالسلام، متسائلين لماذا تمّ الاعتراف بوعد بلفور؟ بأيّ حق تحتفل بريطانيا بوعد أسس لمرحلة من الظلم، وكان أولى النكبات للشعب الفلسطيني.

ولفتت الكلمة التي ألقاها ممثل دولة فلسطين في الجلسة ممثلةً بالطالب صبري قادرية، أنظار الحضور، إذ قال "في الوقت الذي يعيش فيه أصحاب الأرض في مخيمات اللجوء، يعيش الغاصب في أرض ليست ملكه بسبب تصريح بلفور، فأين هي منطمات حقوق الإنسان؟"

وأجمع المتحدثون في نهاية الجلسة على ضرورة تحمّل بريطانيا والعالم مسؤولية الشعب الفلسطيني الذي تهجّر من أرضه.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة