الجمعة 13 ديسمبر 2019
خبر: فلسطيني يقضي بإطلاق نار في مالمو وتحذيرات من تصاعد أعمال العنف في المدينة

فلسطينيو سوريا | 2019-11-11 | متابعات

 

مالمو - السويد

قضى اللاجئ الفلسطيني جعفر محمد إبراهيم البالغ من العمر 15 عاماً، جرّاء تعرضه لإطلاق نار أمس الأحد 10 تشرين الثاني/نوفمبر، أثناء وجوده في مطعم للبيتزا بمدينة مالمو جنوب السويد، فيما تعرّض صديقه لإصابة خطيرة نقل على إثرها إلى المستشفى.

واللاجئ الضحيّة، من أبناء مخيّم حندرات للاجئين الفلسطينيين شمالي سوريا، غادر إلى السويّد عبر طرق الهجرة هرباً من ظروف الحرب في البلاد، وفق ما أكّدت مصادر محليّة في مخيّم حندرات.

بدورها، أكّدت شرطة مالمو، أنّ الحادث هو جزء من عمليات العصابات الإجراميّة في المدينة، وأفادت في تصريحات نقلتها وسائل إعلاميّة سويدية، أنّ مسلحين يستقلّون دراجات هوائيّة فتحوا النار على المطعم، ما أدّى إلى مقتل الشاب وإصابة زميله، مشيرةً إلى أنّ الضحيّة ليس لديه سجّلاً لدى الشرطة، ما يرجّح عدم صلته بالعصابة ودوافعها لإرتكاب الجريمة.

وفي سياق الحادث، حذّرت رئيسة بلدية مالمو من مخاطر تصاعد أعمال العنف في المدينة على خلفيّة مقتل الشاب في إطلاق نار، مشيرةً إلى حادثة تفجير سيارة وسط المباني السكنيّة شهدتها المدينة.

تجدر الإشارة، إلى أنّ مدينة مالمو تضم واحداً من أكبر التجمّعات للجالية الفلسطينية، ولا سيما اللاجئين الذين قصدوا السويد من مخيّمات سوريا، وتشير تقديرات غير رسميّة، إلى تجاوز أعداد اللاجئين الفلسطينيين السوريين في المدينة 6 آلاف لاجئ.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة