الأحد 20 أكتوبر 2019
خبر: قوات الاحتلال تختطف فلسطيني من مخيّم الدهيشة والجبهة الشعبية تستنكر
قوات الاحتلال تختطف فلسطيني من مخيّم الدهيشة والجبهة الشعبية تستنكر
فلسطين المحتلة | 2018-03-17 | وكالات-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة-بوابة اللاجئين الفلسطينيين

شهدت الضفة المحتلة قيام قوة صهيونية خاصة تابعة لجيش الاحتلال، مساء الجمعة 16 آذار، باختطاف فلسطيني من مخيّم الدهيشة جنوبي بيت لحم المحتلة، أثناء تواجده في شارع المهد وسط المدينة.

وأشارت مصادر محليّة أنّ القوة الخاصة كانت تستقل سيارة تحمل لوحة تسجيل فلسطينية، توقفت بالقرب من الأسير المُحرر شادي معالي، قبل أن تعتقله وتنقله إلى حاجز "300" شمالي بيت لحم.

وفي أعقاب عملية الاختطاف اقتحمت آليّات الاحتلال المحلات التجارية القريبة من مكان الاعتقال وصادرت أشرطة تسجيل كاميرات المراقبة، ما أدى لاندلاع مواجهات مع الشبان في المنطقة.

وتجدر الإشارة إلى أنّ قوات الاحتلال تُلاحق الشاب معالي وفشل في اعتقاله أكثر من مرة، وخاض إضراباً عن الطعام امتدت (40) يوماً رفضاً للاعتقال الإداري، أثناء اعتقاله سابقاً.

بدورها، اعتبرت الجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين إقدام قوة من الوحدات الخاصة الصهيونية "المستعربين"، على اختطاف شادي معالي الكادر في صفوفها، من شارع المهد، أنه جزء من أساليب العصابات والبلطجة التي يُمارسها الاحتلال بحق أبناء الشعب الفلسطيني.

وأشارت إلى أنّ اختطافه من شارع مركزي ومكتظ بالسكان في قلب مدينة بيت لحم، يطرح مُجدداً علامات استفاهم عن فشل أجهزة أمن السلطة وعدم قدرتها على حماية المواطنين أو اكتشاف وحدات المستعربين والتصدي له.

ودعت الفلسطينيين وخاصة المقاومين والمطلوبين للاحتلال إلى ضرورة توخي الحيطة والحذر واتباع كافة الأساليب التي تضمن تفادي خطر وحدات المستعربين، مطالبةً أجهزة أمن السلطة بتحّمل مسئولياتها في التصدي للمستعربين وألا تشكّل نقطة ضعف للشعب الفلسطيني.

رابط مختصر
الأخبار المرتبطة