السبت 19 أكتوبر 2019
خبر: مواجهات عنيفة بمناطق بالضفة المحتلة في مسيرات دعماً للأسرى المضربين
خلال احدى المسيرات في مناطق الضفة المحتلة دعماً للاسرى في سجون الاحتلال
فلسطين المحتلة | 2017-04-21 | وكالات - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

فلسطين المحتلة - بوابة اللاجئين الفلسطينيين

اندلعت مواجهات عنيفة في مناطق متفرقة بالضفة المحتلة، بعد صلاة الجمعة 21 نيسان، عقب دعوات نشطاء للتوجّه إلى نقاط الاحتكاك والتماس مع قوات الاحتلال دعماً للأسرى المضربين في سجون الاحتلال، ما أدى إلى إصابة عدد من المواطنين واعتقال آخرين.

في رام الله المحتلة، اندلعت مواجهات عنيفة في محيط معتقل "عوفر" المُقام على أراضي قرية رافات وبلدة بيتونيا غرباً، عقب أداء صلاة الجمعة على أراضي رافات، تضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال.

وكانت قد توجّهت المسيرة نحو المعتقل بعد الصلاة، فقامت قوات الاحتلال بإطلاق قنابل الغاز وقنابل الصوت بكثافة لقمع المشاركين، ما أدّى إلى وقوع إصابات.

كما اندلعت مواجهات أخرى بين الشبان وقوات الاحتلال في قرية بدرس غرباً.

في قرية بلعين خرجت المسيرة الأسبوعية المناهضة للجدار والاستيطان، للمطالبة بدعم الأسرى المضربين، وانطلقت في القرية وصولاً إلى المناطق التي أقيم فيها الجدار، رافعين الأعلام الفلسطينية وصور عدد من الأسرى المضربين وقادة الحركة الأسيرة، داعين إلى التصعيد بكافة أشكاله دعماً للأسرى.

في بيت لحم المحتلة، اندلعت مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال على "قبة راحيل" المدخل الشمالي لمدينة بيت لحم، ومواجهات أخرى عند المدخل الغربي لبلدة تقوع.

فيما خرجت مسيرة تضامنيّة مع الأسرى من أمام خيمة التضامن المقامة على أبواب مخيّم العزّة للاجئين شمالاً، بعد صلاة الجمعة، وقامت قوات الاحتلال بقمع المشاركين بقنابل الغاز، ما أدّى لإصابة عدد منهم بالاختناق.

في قلقيلية المحتلة، أصيب تسعة مواطنين بجروح خلال قمع قوات الاحتلال بالأعيرة المطاطية لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية المناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من (14) عاماً.

وأعلنت قرية كفر قدوم عن عدة فعاليات تضامنية مع الأسرى، من ضمنها إقامة خيمة اعتصام والمسيرة الأسبوعية كمسيرة تضامنيّة ستخرج مرتين أسبوعياً.

واتخذت قوات الاحتلال بعض المنازل نقاطاً عسكرية لإطلاق النار باتجاه الشبان، فيما أصيب مراسل فضائية فلسطين بقنبلة غاز.

في نابلس المحتلة، أدّى الأهالي صلاة الجمعة في ميدان الشهداء وسط المدينة، ضمن فعاليات دعم الأسرى، ودعا خطيب الجمعة للمشاركة في المسيرة الداعمة للأسرى الأحد المقبل التي ستنطلق من المجمّع الشرقي تجاه خيمة الاعتصام وسط ميدان الشهداء.

وكانت قوات الاحتلال قد اعتقلت الفتى محمد قاسم أبو مازن (16) عاماً خلال أداء الصلاة قرب مفرق بيتا جنوباً، ومنع الجنود المواطنين القادمين من عدة مناطق من الاقتراب إلى مفرق بيتا للصلاة، ما أدّى لاندلاع مواجهات بين الشبان وقوات الاحتلال.

منشورة في زاوية
رابط مختصر
الأخبار المرتبطة