أبو العردات يتعهد بالضغط لتعجيل محاكمات الموقوفين الفلسطينيين في السجون اللبنانية

الخميس 17 سبتمبر 2020
لبنان-متابعات/ بوابة اللاجئين الفلسطينيين

تعهد أمين سر حركة فتح وفصائل منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، فتحي أبو العردات، بالعمل وبذل الجهود من أجل التعجيل بمحاكمات الموقوفين الفلسطينيين في السجون اللبنانية.

جاء ذلك في لقاء جمعه أمس الأربعاء 16 ايلول/ سبتمبر، بوفد من أهالي السجناء الفلسطينيين في السجون اللبنانية، وذلك في مكتب الاتحادات والمنظمات الشعبية الفلسطينية في مدينة صيدا.

واستمع أبو العردات من الوفد إلى شرح مفصل عن أوضاع المساجين والموقوفين الفلسطينيين من النواحي الصحية والاجتماعية، خصوصاً بعد تفشي فيروس "كورونا"، وإصابة عدد من الموقوفين والمساجين الفلسطينيين، عدا عن استمرار توقيف عدد من الفلسطينيين منذ مدة طويلة دون أي محاكمات.

وأبلغ أبو العردات أهالي السجناء بأنه، وقيادة حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية، يتابعون هذه القضية عن كثب مع الجهات المعنية، وسوف يقومون بتقديم المساعدة الممكنة وتأمين كمية من الكمامات والأدوية اللازمة.

3-1.jpg

وحضر اللقاء أمين سر إقليم حركة فتح في لبنان حسين فياض، عضو لجنة الإقليم وأمين سر المكاتب الحركية والمنظمات الشعبية، أكرم بكّار، قائد القوة الأمنية في عين الحلوة، عبد الرحمن الأسدي، إضافة إلى مدير مكتب أمانة سر قيادة حركة فتح وفصائل منظمة التحرير في لبنان، سهيل عبد الرازق.

وكان "بوابة اللاجئين الفلسطينيين" أعد تقريراً حول أوضاع المساجين والموقوفين الفلسطينيين، وتضمن تحذيرات من أن فيروس "كورونا" بات يهدد 350 سجين وموقوف فلسطيني في سجن رومية.

وناشد مجاهد دهشة، شقيق الموقوف الفلسطيني عبدالإله دهشة، المريض بالقلب والمصاب بفيروس "كورونا"، الصليب الأحمر الدولي والهلال الأحمر الفلسطيني وجمعيات حقوق الإنسان ونقيب المحامين في لبنان، بالتدخل السريع لإنقاذ أخيه.

فيما طالب مدير المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد)، محمود حنفي بـ "تسريع محاكمة الموقوفين أو إصدار عفو عام عاجل عن جميع الموقوفين والسجناء الذين لم تتلطخ أيديهم بالدماء"، وذلك لاستدراك الوضع الصحي الخطير، وعدم الوقوع في مشاكل صحية كبيرة.

اشترك في القائمة البريدية ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد