الأحد 22 سبتمبر 2019
الأخبار الفلسطينيّون يُشيّعون جثمان الطفل الشهيد أبو رومي في القدس المُحتلّة غرينبلات المستقيل يلتقي نتنياهو دون غانتس لاجئ من مُخيّم البريج يُواصل معركته القضائيّة في هولندا ضد مجرمي الحرب الإسرائيليين عشرات الإصابات شرقي قطاع غزة.. والجمعة القادمة "انتفاضة الأقصى والأسرى" أحزب يمينية سويدية تتحرك ضد استقبال اللاجئين من بوابة المجالس البلدية النقطة الطبيّة في مخيّم دير بلّوط تواصل عملها رغم ضعف الإمكانيات فنلندا تؤكد دعمها لتجديد تفويض عمل "أونروا" والدة الأسير اسماعيل خلف تناشد لإنقاذ حياته أعلى رقم للاجئين على الجُزر اليونانيّة منذ سريان اتفاق الاتحاد الأوروبي "جمعة مُخيّمات لبنان" في غزة.. والحراك مُستمر في لبنان نتنياهو يدعو غانتس للمشاركة والأخير يرفض، وغرينبلات يلتقيهما "أمنستي" تدين جريمة الاحتلال في قلنديا، وعباس من النرويج يدعو لمفاوضات أخرى مع الاحتلال! الأونروا تعلن عن موعد تقديم المساعدات المالية لفلسطينيي سوريا عائلات فلسطينية من سوريا داخل مخيمات على الحدود التركية-اليونانية الانتخابات الإسرائيلية.. تعادل نتنياهو وغانتس، وليبرمان "بيضة قبان" الكنيست أمام أعين الكاميرات، جنود الاحتلال يطلقون النار على فلسطينية عزلاء هيئة الأسرى تستنكر صدور حكم بحق مقدسية مريضة بالعمل لـ 180 ساعة عشرات التلاميذ الفلسطينيين يتلقون تعليمهم في خيمة بـ دير بلّوط "الطب الشرعي الإسرائيلي" يماطل في الاعتراف بحقيقة استشهاد الأسير السايح "الأورومتوسطي": وقف تمويل "أونروا" من بعض الدول مؤقّت
عُقدت جلسة في محكمة بمدينة لاهاي الهولنديّة الثلاثاء الماضي الموافق 17 أيلول/سبتمبر، للنظر في قبول أو رفض الدعوى القضائيّة التي قدّمها اللاجئ الفلسطيني إسماعيل زيادة ضد كل من الرئيس الأسبق لهيئة أركان جيش الاحتلال بيني غانتس، والقائد السابق لسلاح جو جيش الاحتلال امير ايشل، لمسؤوليتهما عن استهداف منزل عائلته في مُخيّم البريج للاجئين وسط قطاع غزة، جراء قصف شنّه طيران الاحتلال خلال عدوان صيف عام 2014 على القطاع، ما أدى لاستشهاد (6) من أفراد عائلته.
استعرض المُنسق الخاص للأمم المتحدة لعمليّة السلام في الشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف، التطوّرات الأخيرة في الساحة الفلسطينية، لتقرير الأمين العام الحادي عشر، عن تنفيذ قرار مجلس الأمن "2334" لعام 2016، واصفاً إياها بأنها "تُقوّض في مُجملها احتمالات حل الدولتين".
ونقلت وزارة الصحة في رام الله عن شهود عيان أن الفتاة الفلسطينية (التي لم تعرف هويتها بعد) أصيبت بشكل مباشر، وتركها جنود الاحتلال تنزف لوقت طويل، قبل أن يتم اعتقالها، موضحين أنه تم اطلاق النار عليها بعد أن أضلت المسلك المخصص للمشاة على الحاجز.